الرئيسية / منوعات / “صاحي” تواصل حملاتها التوعوية

“صاحي” تواصل حملاتها التوعوية

قالت هدى المدلج، المؤسس والمدير العام لحملة صاحي، إن هدف المبادرة الاستراتيجي توعية المجتمع للقضاء على الظواهر السلبية المرافقة لانتشار وسائل التواصل الاجتماعي وتأثيرها على الوعي العام للشباب.

وان نحو 97% من حوادث الطرق تقع بسبب عدم التركيز أثناء القيادة، ما يدفع بنا الى اتخاذ مزيدًا الحيطة والحذر، وتجنب استخدام الهاتف أثناء القيادة.

وأضافت المدلج في كلمة لها على هامش مبادرة “صاحي” والتي عُقدت مساء امس بمقر الملتقى الإعلامي العربي، بحضور النائب راكان النصف ، و المهندسة أشواق المضف عضو المجلس البلدي سابقاً، والمهندس ابراهيم الفوزان ممثل مجموعة الساير القابضة، والفنان القدير خالد البريكي، وخالد أمين ” إن علينا ان نعمل سويا على نشر مفهوم الحماية الشخصية ورفع مستوى الوعي وتوجيه النصح والإرشاد الى الشباب، باعتبارهم الفئة الأكثر احتياجا الى التوعية”.

ومن ناحية أخرى أعربت المدلج، ان الحملة بدأت قبل نحو 6 أشهر وحققت نجاحات واسعة، حتى انها تلقت عشرات الاتصالات التي شددت على أهمية مواصلة الحملة لتحقيق أهدافها، خاصة انها فكرة مبتكرة وإيجابية تعكس مدى قدرتنا على نشر رسالة الحملة باللين والاقناع بدلاً من التعنيف والمخالفات .

وفى نهاية كلمتها، أعلنت مبادرة حملة صاحي، عن عقد شراكة استراتيجي مع مجموعة الساير من باب المسئولية المجتمعية .

وفي كلمتها اثناء الافتتاح قالت الدكتورة فاطمة الموسوي مؤسس ومدير عطا هوب ” ان هدف الحملة هو تدفع بالناس الى القيادة الآمنة، وألا يعرضوا أمنهم وحياتهم للخطر، من أجل التقاط صورة خلال قيادتهم السيارة، ويجعلون حياتهم وحياة الآخرين مهددة.

وقال اللواء سعد العنزي، إن بعض قائدي المركبات، يستخدمون برنامج “سناب شات” في أوقات غير مناسبة، ما يزيد من أعباء الدولة الاقتصادية والاجتماعية، ويؤخر النمو في البلاد ، فتلك الحوادث الناجمة عن أخطاء سلوكية، تلقى بظلالها على ميزانية الدولة، سواء من ترميمات لأماكن الحوادث أو غيرها.

وأوضحت الدكتورة عذاري الفضلي اخصائية الطب النفسي والأكلينكي، إن استخدام الهاتف أثناء القيادة يتحول الى ادمان، وطالبت بمشاركة الشخصيات المؤثرة في زيادة التوعية.

وفي نفس السياق شدد الملازم اول عبدالله بوحسن من قسم العلاقات العامة والتوعية المرورية بوزارة الداخلية على أهمية التصدي لاستخدام مواقع التواصل الاجتماعي خلال القيادة، وأن نواجه تلك التصرفات الفردية بإجراءات صارمة للحد من انتشارها.

ومن ناحيته قال الرائد عثمان الغريب رئيس قسم الصحافة بالإدارة العامة للعلاقات والاعلام الامني بوزارة الداخلية، إن على مشاهير المجتمع ان يكونوا قدوة حسنة، في عدم استخدام سناب شات أثناء القيادة، مشددًا انهم في وزارة الداخلية، لديهم طريقتين للعقاب، وهما التوقيف المباشر أو من خلال الكاميرات المنتشرة على المحاور الرئيسية للطرق.

وفي سياق متصل قال خليل حياة، ناشط على السوشيال ميديا، إن التجربة خير دليل لمنع استخدام سناب شات، فقد تسبب لي استخدام الهاتف أثناء القيادة في تصادم سياراتي بسيارة أخرى، ومنذ ذلك الحين أمتنعت عن استخدام الهاتف اثناء القيادة.

ومن ناحيتها اعترفت أشواق المضف، عضو المجلس البلدي السابق، بأن هناك إشكالية حقيقية في الطرق، لعل أبرزها انتشار الحصى على الطرقات.

واضافت إن غالبية السائقين لا يدركون خطر استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة، إلا بعد أن يقع الحادث، مشيرة الى أن الشخص يكون مستغرقاً في الحديث عبر الهاتف مع المتصل الآخر، وقد يتناقشان في أمر مهم وقد يحتد النقاش، ما قد يتسبب في ضعف التركيز ووقوع الحوادث.

وبين الدكتور سعد العجمي رئيس مركز ذوي الاحتياجات ف قطاع التنمية النفسية، والذي يمثل حالة واقعية للأثار الفادحة لعدم الانتباه والتحدث بالنقال اثناء القيادة، ان حياته قد تغيرت وخسر سنين شبابه بسبب محادثة هاتفيه قد تستطيع الانتظار.

شاهد أيضاً

النبهان: دعوة للجميع لإخراج زكاة الفطر قبل العيد

أكد مدير إدارة الموارد والإعلام في جمعية الشيخ عبدالله النوري الخيرية أمين النبهان بان الجمعية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *