الشباب الكويتي بالعمل التطوعي يوحد الوطن العربي في ملتقى ديسكفري

– المبادرة العربية الشبابية في الكويت ديسكفري 30 مدرب 1600 متدرب
– عيسى الوطري “الكويت موطن التنمية العربية”
اختتمت فعاليات ملتقى ديسكفري التدريبي بدورة جوهرة النجاح لمؤسس الملتقى المدرب عيسى عبدالله الوطري الذي تحدث عن أهمية صناعة الذات وتحديد الرؤية المستقبلية والأهداف ليكون الإنسان ذاته هو جوهرة النجاح، فالإبداع يخرج من الإيمان بالقدرات الذاتية وتنمية المهارات واكتساب المعرفة بالإضافة إلى حب العمل والإصرار على تذليل الصعاب.
كما أردف بأننا حين قررنا إطلاق الملتقى كنا نبحث عن أفضل الطرق لتقديم العطاء ولن أنسى تلك الليالي التي سهرناها مع الدكتور مناور الراجحي والمستشار دكتور نادر جلال وباقي أفراد أسرة ديسكفري فرداً فردا، فكل واحد منا كان يعمل وأنه هو صاحب المشروع ويحرص على صناعة هذا الإنجاز ليضع بصمته في تنمية ثقافة الأمة العربية والإسلامية وفق رؤيتنا “الكويت موطن التنمية العربية”.
دكتور مناور الراجحي: ديسكفري من الحلم إلى الواقع
من جانبه تحدث دكتور مناور الراجحي أستاذ الإعلام في جامعة الكويت والراعي الرسمي للملتقى حول مشروع ديسكفري وكيف كان الحلم يراوده ومجموعة من أسرة ديسكفري قبل أعوام حتى كانت الانطلاقة في العام الماضي عبر رحلة ديسكفري سلطنة عمان وسلسلة برامج تدريبية داخل الكويت وصولاً لهذ اليوم الرائع الذي نتوج فيه ذلك الحلم ليكون ملتقى تدريبي عربي سنوي في دولة الكويت يتكرر كل عام، فيضم به نخبة المدربين الأكفاء ويستفيد منه أكبر شريحة ممكنة من المجتمع.
الفنان القدير جاسم النبهان: التطوع أساس لتنمية المجتمع ونحن نشد على أيديكم
من جانبه تحدث الفنان القدير جاسم النبهان قائلاً: نحن ندعم ونشارك الشباب الكويتي في جميع المجالات متطوعين لتنمية مهاراتهم كما تعلمنا وشاركنا عندما كنا في الفرق الكشفية وفرق الجوالة، ولذلك وجب علينا تلبية دعوة الشباب في ملتقى ديسكفري التدريبي التطوعي حيث استطاعوا لم شمل الوطن العربي في مبادرة تدريبية مثمرة، وأنا على أتم الاستعداد للتطوع مع الشباب في المجال الفني أو خارجه بما يحقق المنفعة للاستثمار البشري الناجح.
المدرب فاطمة بركات من الجمهورية العربية السورية: ملتقى ديسكفري نجح في لم شمل أبناء الوطن العربي
بصفتي المنسق العام للملتقى أقول بأننا حققنا نجاحاً باهر عندما تمكنا من التعاون مع 30 مدرب تنمية بشرية محترف من مختلف دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي بالإضافة إلى مدربين من جمهورية مصر العربية ومن الجمهورية العربية السورية وجمهورية تونس والمملكة الهاشمية الأردنية وجمهورية اليمن، لعقد الجلسات التدريبية التي شملت عدة جوانب عملية ونظرية وباللغتين العربية والإنجليزية، الملفت أنه تم التسجيل في مختلف الدورات حتى وصل العدد إلى 1600 متدرب من الرجال والنساء ومن مختلف الجنسيات، وهذا إن كان يدل فهو دليل على وعي الجمهور لأهمية التدريب وتنمية المهارات.
المدرب صبحي الخثعمي من المملكة العربية السعودية: ملتقى ديسكفري نجح في لم شمل أبناء الوطن العربي
بالنيابة عن جميع المدربين أتقدم لأسرة ملتقى ديسكفري بخالص الشكر وإلى دولة الكويت الحبيبة لإتاحة الفرصة لنا لتقديم العطاء والمساهمة في تنمية مهارات شباب الوطن العربي عبر هذا الملتقى الذي يعد بادرة طيبة وفرصة رائعة للم الشمل وتبادل الخبرات، فما يجمعنا من ترابط وحب ونسب يدفعنا لتقديم الغالي والنفيس لتعزيز قيم الوحد والتماسك العربي والإسلامي.
شمل حفل الختام عدة فقرات من قبيل الشعر الوطني ورسالة إعلامية مصورة وتكريم الحضور، وقد أقيمت مأدبة عشاء على شرف الحضور.

شاهد أيضاً

الموانئ العربية تستنكر الاعتداءات الحوثية

– العبدالله: الاعتداءات الإرهابية لا تستهدف أمن المملكة فقط وإنما عصب الاقتصاد العالمي.. استنكر الشيخ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *