شكوى قياديا مراكز الخدمة على طاولة الخالد والفهد … والإعلام الأمني:أبوابنا مفتوحة

على خلفية ادعاء موظفتين عن قياديين بمراكز الخدمة خالفا القانون والصلاحيات …
الإعلام الأمني : الوزير الخالد والوكيل الفهد على علم تام بالتفاصيل ويتابعان مثل هذه الشكاوي …
اعتبرت الادارة العامة للعلاقات والاعلام الامني بوزارة الداخلية ما تردد عبر مواقــع التواصـل الاجتماعي لرئيس نقابــة العاملين المدنيين بــوزارة الداخلية تحت عنوان ” قياديا مراكز الخدمة يضربان القانون عرض الحائط .. وصمت مريب من الداخلية ” بمثابة ادعاءات تشكل أقاويل مرسلة وإساءة ، وتعمد مقصود لتشويه سمعة ومصداقية رجال الامن ولشخص القيادات الامنية ومكانتهم والصاق تهم الخروج عن القانون واستغلال السلطة والتعسف في استغلال الصلاحيات المخولة نحو المرؤوسين من الموظفين والموظفات .
ويدرك رئيس النقابة جيداً أن هناك شكوى مقدمة لمعالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ / محمد الخالد الصباح ووكيل الوزارة الفريق سليمان فهد الفهد، جاري التحقيق فيها للتأكد من مصداقيتها لاتخاذ الإجراء اللازم فيها لإعطاء كل ذي حق حقه ، كما يعلم تماما أن هناك قنوات وإجراءات يتم العمل بموجبها في هذا الشأن، وبدلاً من لجوء هؤلاء الموظفين الى القنوات الشرعية واتباع الاجراءات القانونية تجاه ما يعتقدون تعسفاً بحقهم .. يتعمدون اللجوء للصحف ووسائل التواصل الاجتماعي والادلاء بادعاءات.
والإدارة العامة للعلاقات والاعلام الأمني لتؤكد ان كل هذه الشكاوى والملاحظات المتعلقة بسير العمل أو بالقيادات العاملة تؤخذ بعين الاعتبار لكن لا يمكن الجزم بمدى مصداقيتها أو التجاوزات الواردة بالشكاوى إلا بعد اتخاذ الإجراءات القانونية التي تثبت أحقية كل طرف بهذا الاتجاه مؤكدين لرئيس النقابة ولغيره أن أبوابنا مفتوحة لتلقى مثل هذه الملاحظات والتفاعل مع كل ما هو متعلق بشأنها .

شاهد أيضاً

الداخلية تضبط مصور النساء عبر التواصل

تمكن رجال مكافحة الجرائم الالكترونية من القبض على مقيم آسيوي الجنسية يقوم بتصوير ونشر مقاطع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *