الإطفاء تبحث مع هيئة الإعاقة تفعيل برنامج التواصل المرن

بحثت الإدارة العامة للإطفاء مع الهيئة العامة لشئون ذوي الإعاقة تفعيل برنامج التواصل المرن الذي يساعد الأشخاص من ذوي الإعاقة عندما يتعرض أي منهم للحوادث ، حيث اجتمع مدير عام الإدارة العامة للإطفاء الفريق يوسف عبدالله الأنصاري في مبنى الهيئة العامة لشئون ذوي الإعاقة مع الدكتور طارق حمد الشطي مدير عام الهيئة العامة لشئون ذوي الإعاقة وتمت مناقشة هذا المشروع الذي يعتبر من المشاريع التنموية في الإدارة العامة للإطفاء ، فقد ذكر الفريق يوسف الأنصاري ان الدول المتقدمة تهتم وتركز على جميع فئات المجتمع وخصوصاً هذه الفئة التي يجب علينا جميعاً ان نتعاون لتحقيق الأهداف المرجوة ، وذكر الفريق الأنصاري بأنه حرص على تقديم ورقة عمل عن مشروع التواصل المرن مع الأشخاص من ذوي الإعاقة في جامعة موسكو في العام الماضي مما ابهر المتواجدين هناك وأكد لهم بأن دولة الكويت تهتم بالإنسانية فهي مركزاً للعمل الإنساني وأميرنا المفدى حفظه الله ورعاه قائد العمل الإنساني.
وبدوره أشاد مدير عام الهيئة العامة لشئون ذوي الإعاقة الدكتور طارق الشطي في مشروع الإدارة العامة للإطفاء الذي يكون قاعدة بيانات شاملة تساهم في حماية هذه الفئة عند تعرضها لأي حادثة ، فالعدد المسجل رسمياً بدولة الكويت لدى الهيئة بلغ تقريباً ٤٥ ألف شخص من ذوي الإعاقة ما يتطلب تعاون وتكاتف جميع الجهات لسلامة مجتمعنا ، وهناك قوانين توضح دور المؤسسات الحكومية في دعم الأشخاص من ذوي الإعاقة ، واضاف الدكتور الشطي بأن هناك استعداد من قبل الهيئة لربط مشروع الإدارة العامة للإطفاء مع الهيئة العامة لتحقيق نجاح المشروع ، وأضاف الشطي بأن هناك مشروع تم تقديمه الى خبير حضر من هيئة الأمم المتحدة يلزم المؤسسات بتطبيق كود خاص في المباني والمشاريع المهمة والتصور بأنه يتوافق مع جميع المؤسسات كل في مجالها ، فجوانب الحياة لدى المعاق متعددة والتوعية المجتمعية مطلوبة.
ومن جانب متخصص في ترخيص المباني تحدث نائب المدير العام لشئون قطاع الوقاية اللواء خالد المكراد عن كود الإطفاء وأهميته في مساعدة الهيئة بمشاريعها كونه يحدد جميع الاشتراطات الوقائية التي تتناسب مع نوع كل منشأة سواءً كانت حكومية أو تابعة للقطاع الخاص فهناك احتياجات تضاف في المباني تخدم الأشخاص من ذوي الإعاقة لا يمكن تجاوزها او السماح بعدم وضعها.
وفيما يتعلق بمشروع التواصل المرن الذي يكون قاعدة بيانات للأشخاص من ذوي الإعاقة قدم رئيس قسم الخطط والمعلومات الرائد مشاري الفرس شرحاً تفصيليا عن أهداف المشروع الذي تبدأ تفاصيله بعد التسجيل من خلال الموقع الرسمي للإدارة العامة للإطفاء www.kfsd.gov.kw
وتدوين البيانات الخاصة بهم مثل: البيانات الشخصية ، وعنوان السكن ، ونوع الإعاقة ودرجتها حتى يتسنى لرجال الإطفاء معرفة ما يحتاج طالبين المساعدة وتوفير الدعم المناسب لهم ، وذكر الرائد الفرس الأهداف من المشروع فهو يقلل الإصابات والوفيات كونه مرتبط في مركز عمليات الإدارة العامة للإطفاء ويزود رجال الإطفاء المتجهين للحادث بجميع المعلومات التي يحتاجونها.
وفي ختام الاجتماع تم الاتفاق على التعاون المشترك بين الجهتين بما يضمن تحقيق أهداف كل جهة لصالح الأشخاص من ذوي الإعاقة.
حضر الاجتماع من جانب الإدارة العامة للإطفاء كل من:
نائب المدير العام لشئون قطاع المكافحة العميد جمال البليهيص ومدير العمليات المركزية العميد طارق السبتي ومدير العلاقات العامة والإعلام العقيد خليل الأمير ومدير مركز نظم المعلومات العقيد محمد القحطاني ومسئول الإعلام الإلكتروني الملازم اول رضا السلمان.
فيما حضر من جانب الهيئة العامة لشئون ذوي الإعاقة :
نائب المدير العام لقطاع الموارد البشرية والمالية الدكتور حسين الدويهيس ونائب المدير العام لقطاع الخدمات الطبية والنفسية والاجتماعية السيد عصام بن حيدر ومشرف عام مشاريع الهيئة الدكتور علي السنوسي ومراقب الشئون المالية السيدة حبيبة العبيد ومراقب المكتب الفني السيدة نداء الهولي.

شاهد أيضاً

الموانئ العربية تستنكر الاعتداءات الحوثية

– العبدالله: الاعتداءات الإرهابية لا تستهدف أمن المملكة فقط وإنما عصب الاقتصاد العالمي.. استنكر الشيخ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *