الرماية البحرينية والكويتية تهيمن على ذهب المسدس والبندقية

كتبت : سوزان ناصر

هيمنت لاعبات مملكة البحرين ودولة الكويت، على ألقاب مسابقتي الرماية (المسدس والبندقية) لمسافة 10 متر، عقب نجاح لاعبات نادي البحرين البحريني بالفوز بذهبيتي المسدس الهوائي لكل من الفردي والفرق، قبل أن يكملن مشوار تألقهن بالفوز بذهبية فردي البندقية، وحلولهن وصيفات خلف الكويت المتوجات بذهبية فرق للمسابقة ذاتها.

جاء ذلك ضمن منافسات دورة الألعاب الثالثة للأندية العربية للسيدات، التي تستضيفها إمارة الشارقة، وتقام تحت رعاية جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، وتستمر منافستها حتى 12 فبراير.

وحصد نادي سيدات الشارقة 4 ميداليات، 3 برونزية وواحدة فضية ضمن المنافسات نفسها، حيث حصد برونزيات المسدس الهوائي فردي والبندقية الهوائية فردي وفرق، فيما كانت الفضية عن مسابقة 10م مسدس هوائي فرق.

وأسدل الستار على مسابقتي المسدس الهوائي، والبندقية لمسافة 10م، مساء أمس الجمعة في نادي سيدات الشارقة، ضمن منافسات الرماية على أن تستكمل المسابقة يوم غدٍ بالمنافسة الثالثة والأخيرة “رماية المسدس الهوائي 25 م”، المقامة بالنظام ذاته وعلى صعيدي الفرق والفردي أيضا في نادي الذيد بالشارقة.

ويقضي نظام مسابقات الرماية في الدورة، بدخول اللاعبات في فترتين صباحية ومسائية، تسفر نتائج الأولى “الجولة التأهيلية” عن تحديد هوية اللاعبات الثمانية الأعلى رصيدا من النقاط، للانتقال والدخول في الفترة الثانية “الجولة الختامية”.

يتحدد من خلال الجولة الختامية ووفقاً للأعلى تسجيلا ونسبة دقة إصابة الهدف هوية بطلة ووصيف وثالث منافسات الفردي، فيما تتحدد هوية المراكز الثلاث للفرق مع نهاية الفترة الصباحية، وفقا للمجموع الأعلى لنقاط لاعبات كل نادٍ من الأندية المشاركة.

البحرينية موزة علي في فردي المسدس…
أحكمت الرامية موزة علي من نادي البحرين سيطرتها على مسابقة الفردي والمركز الأول والميدالية الذهبية بإجمالي رصيد نقاط بلغ 198 نقطة، متفوقة بفارق 2.1 نقطة عن زميلتها في النادي عائشة البريكي التي اكتفت بالميدالية الفضية، لتحتل لاعبة نادي سيدات الشارقة وفاء آل المركز الثالث وتتوج بالميدالية البرونزية، بعد أداء أهلها للاكتفاء برصيد نقاط بلغ 166.7 نقطة.

المسدس البحريني يحصد ذهب الفرق…
وبالصورة ذاتها، ومع الاعتماد على نتائج الجولة الصباحية، حسم فريق نادي البحرين البحريني المكون من اللاعبات عائشة البريكي وموزة علي ومريم الغوراير المركز الأول بمجموع نقاط بلغ 1096 نقطة ونسبة دقة هدف بلغت “18 إكس”، متفوقات على أقرب المنافسات فريق نادي سيدات الشارقة المكون من وفاء آل علي، وسلوى الضاهري، ووفاء الحسون اللواتي اكتفين بالمركز الثاني برصيد 1079 نقطة ونسبة دقة هدف اقتصرت على “11 إكس”، لتحتل لاعبات الكويت المركز الثالث والميداليات البرونزية بفريق مكون من إثراء بهمان و أثاري عبران وإسراء داشتي، بحصدهن مجموع نقاط بلغ 1077 نقطة ونسبة دقة هدف بلغت “15 إكس”.

صفاء خليفة تهدي البحرين ذهب فردي البندقية…
واصلت لاعبات البحرين بسط هيمنتهن على مسابقات الرماية، بعد أن تمكنت الرامية صفاء خليفة من تسجيل 204.3 نقطة والمركز الأول، بفارق ضئيل عن الرامية الكويتية مريم أرزوقي التي نالت الميدالية الفضية بمجموع نقاط بلغ 203.9، لتهدي سمية المرزوقي نادي سيدات الشارقة المركز الثالث والميدالية البرونزية، عقب تسجيل 180.5 نقطة.

البندقية الكويتية تعوض في الفرق…
استعادت الرماية الكويتية بريقها، بالفوز بذهبية الفرق في منافسات البندقية 10م، بعد أن نجح نادي الكويت للرماية ممثل بالثلاثي الذهبي المكون من الشقيقتين مريم وهبة أرزوقي، وزهرة السافر في تسجيل مجموع نقاط بلغ 1219.2 نقطة التي منحتهن التفوق والحصول على المركز الأول متفوقات بفارق النقاط الخمس عن فريق نادي البحرين البحريني المكون من سارة فارس، وسبيكة مبارك، وإيمان الزبيب اللاتي اكتفين بالمركز الثاني والميدالية الفضية ليجمع فريق نادي سيدات الشارقة مجموع نقاط بلغ 1199.8 وحققن بذلك المركز الثالث والميدالية البرونزية.

الداهش: الرماية العربية تقارب مستوى العالمية…
أشاد سالم الداهش رئيس اللجنة الفنية في الاتحاد العربي للرماية، بالمستوى الفني للاعبات العربيات المشاركات في دورة الألعاب الثالثة للأندية العربية، وقال في تصريحات صحفية إن المستوى الفني بصورة عامة للرماية العربية على صعيد الذكور والنساء دون فرق يقارب المستويات القارية والعالمية”.

وأضاف “أسهمت البطولات الخليجية المنتظمة، والبطولات العربية، ومنها دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، في مواصلة اللاعبات الخليجيات والعرب تبادل الخبرات، ما أسهم في مواصلة الارتقاء بمستواهن التي عادة ما تعكسها نتائجهن في البطولات القارية والعالمية”.

وأشار في تصريحاته إلى أن “سطوع الرماية العربية في البطولات العالمية ليس بالغريب، فلو نظرنا على نخبة اللاعبين المشاركين في البطولات الآسيوية والعالمية وحتى الأولمبية لوجدنا بصمة الرماة العرب حاضرة على أعلى مستوى، الأمر ذاته ينطبق على الرماية النسائية”.

واختتم: “الرماية شأنها شأن باقي الألعاب الفردية والجماعية باستثناء كرة القدم لا تحظى بالإنصاف العادل، نظراً لكثر الأبطال العرب المتواجدين على الساحة العالمية، ووصولهم المتكرر إلى العرس الأولمبي، ومنهم الرامية الإماراتية مريم المرزوقي التي أتوقع لها شأنا كبيرا في البطولات الأولمبية المقبلة”.

يذكر أن انطلاق دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات جاء بعد أن نظم نادي سيدات الشارقة، سلسلة من الدورات الرياضية الناجحة تحت عنوان “منافسات دول الخليج”، وأيضاً بعد إصدار قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، رئيسة مجلس إدارة نادي سيدات الشارقة في العام 2008 قراراً بتأسيس إدارة جديدة تحت مسمى إدارة رياضة المرأة. بعد أن أعربت الدول العربية برغبتها في المشاركة، وجهت سمو الشيخة جواهر القاسمي بتحويلها إلى دورة عربية تنظم كل عامين وفتح باب المشاركة أمام جميع الدول العربية. وكانت هذه الرؤية نقطة الانطلاق الأولى لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات التي أقيمت بنجاح في العام 2012، والدورة الثانية في 2014.

كما تحظى النسخة الثالثة من دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، بدعم من عدد من المؤسسات الرائدة في دولة الإمارات وينقسم رعايتها إلى عدة فئات، فهناك الراعي البلاتيني وهو مؤسسة الإمارات للاتصالات “اتصالات”، والراعي الذهبي شركة الاستثمارات البترولية الدولية “آيبيك”، والشريك الاستراتيجي الإعلامي للدورة “مؤسسة الشارقة للإعلام”، أما الرعاية البرونزية فتقدمها أربع مؤسسات هي “هيئة الإنماء التجاري والسياحي – الشارقة”، و”نادي الجولف والرماية” بالشارقة، و”مطار الشارقة الدولي”، و”قاعة الجواهر للمناسبات والمؤتمرات”، أما “مركز الشارقة الإعلامي” فسيكون الراعي الإعلامي المقدم للدورة، وشركة فاست للمقاولات والبناء الراعي الاستراتيجي لفرق نادي سيدات الشارقة، وفيما يخص الرعاية والتغطية الإعلامية للدورة فستقدمها كلاً من الشبكة الوطنية للاتصال، ودار الخليج للصحافة والطباعة والنشر، وقناة “الشارقة الرياضية” القناة التلفزيونية الرسمية للدورة، ومؤسسة “نون سبورت”، الراعي الرسمي لملتقى الإعلاميات الرياضيات، لتأتي بعد ذلك شركة “العربية للطيران” الناقل الرسمي للدورة، و”كنوز للضيافة والمناسبات” المتعهد الرسمي لخدمات الضيافة، ومصنع مياه “زلال” الراعي الداعم للدورة.

شاهد أيضاً

الإمارات والسعودية والبحرين الأكثر مشاركة في سيدات 2020

– النقبي: المشاركات تعكس المستوى المتطور الذي وصلت له الرياضة النسائية في الخليج… في مشهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *