الرئيسية / رياضة / القادسية يبعد العربي من مقاعد الكبار رسمياً ويهزمه بهدفين للسلطان والفهد

القادسية يبعد العربي من مقاعد الكبار رسمياً ويهزمه بهدفين للسلطان والفهد

انهى القادسية آمال العربي في المنافسة على لقب دوري فيفا بعد أن هزمة في عقر دارة بهدفين نظيفين في اللقاء الذي جمعهما مساء اليوم على استاد صباح السالم بنادي العربي رفع “الاصفر” رصيده الى 41 نقطة محافظا على الصدارة، بينما تجمد رصيد “الاخضر” عند 31 نقطة.

وشهد الشوط الاول من المباراة ظهورا خجول لكلا الفريقين امام المرمى في ظل الحذر الدفاعي، واعتمد العربي في المقدمة على السوري فراس الخطيب والكونجولي دوريس سالومو، فيما قاد هجوم القادسية الثلاثي بدر المطوع والكرواتي ايفان الى جانب محمد الفهد.

كان اول تهديد قدساوي في الدقيقة 15 بعد كرة عرضية من سلطان العنزي الى محمد الفهد الذي سددها فوق العارضة، فيما كانت الفرصة الأخطر في الدقيقة 21 بعد التمريرة البينية التي تلقاها فراس الخطيب داخل منطقة الجزاء ليجد نفسه امام المدافع رشيد سوماليا الذي تفوق عليه بدنيا.

برزت ايضا محاولة احمد الظفيري لاعب القادسية في احراز هدف لفريقه، عندما سدد كرة صاروخية لامست العارضة وتابعت طريقها الى الخارج (24)، فيما لم يستغل الخطيب عرضية عبدالمحسن التركماني امام مرمى الاصفر ليلعبها الخطيب برأسه فوق العارضة (25).

اضطر الصربي بوريس بونياك مدرب العربي الى اخراج محمد البذالي بعد اصابته وإدخال احمد ابراهيم (38)، وشهدت الدقيقة الاخيرة من الشوط الأول اول ركنية للعربي فيما كان للقادسية ٤ ركنيات.

وفي الشوط الثاني نجح القادسية في استغلال الأخطاء الدفاعية للعربي على النحو المطلوب، حيث تمكن بدر المطوع من دخول منطقة الجزاء ومرواغة مدافعين اثنين وتمرير عرضية مرت من بين أقدام المدافعين لتصل الى سلطان العنزي الذي لا يخضع للرقابة ليسجل الكرة (62).

بعدها قام بونياك بإشراك محمد جراغ وحسين الموسوي بدلا من خلف احمد وعبدالمحسن التركماني (66).

ونجح المطوع في صناعة الهدف الثاني بعدما مرر عرضية لمحمد الفهد الذي سجل الكرة (69).

ورفض المطوع الفرصة التي أهديت له من دفاع العربي، بعدما انفرد بالحارس حميد القلاف لكن الاخير نجح في التصدي له (78).

شاهد أيضاً

الإمارات والسعودية والبحرين الأكثر مشاركة في سيدات 2020

– النقبي: المشاركات تعكس المستوى المتطور الذي وصلت له الرياضة النسائية في الخليج… في مشهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.