الرئيسية / إقتصادية / الهندي : إطلاق الحملة الترويجية العالمية للمرحلة الثانية من مشروع الواجهة المائية.

الهندي : إطلاق الحملة الترويجية العالمية للمرحلة الثانية من مشروع الواجهة المائية.

صرحت بشاير الهندي رئيس قطاع عقارات لندن في شركة بلوبرينت للإستشارات العقارية البريطانية أن الشركة ستقوم بإستضافة مجموعة بيركلي للتطوير العقاري المتخصصة في تطوير المشاريع السكنية الفاخرة في العاصمة لندن و ضواحيه. و ستشمل الإستضافة إقامة عرض شامل لكافة مشاريع بيركلي في لندن و سيشهد العرض كذلك إطلاق الحملة الترويجية العالمية للمرحلة الثانية من مشروع الواجهة المائية.
و أضافت الهندي أن مشروع الواجهه المائية المرحلة الثانية The Water Front Phase two”
هو جزء من مشروع أضخم لتطوير مدينة فاخره على ضفاف نهر التايمز من قبل المطور بيركلي اكتمل مجموعة كبيرة من إنجازها و يقوم المطور حاليا ببيع الوحدات الأخيرة المقابلة لنهر التايمز الشهير. وسيكون هذا المجمع من أروع المجمعات السكنية في العاصمة البريطانية لندن. بسبب فاخامة مواد البناء و نوعية الأثاث المستخدم و التشطيبات الداخلية التي تم تنفيذها من أكبر بيوت الأثاث و مستلزمات الحمامات و المطابخ العالمية. و يحتوي مجمع الواجه المائية مجموعة رائعة من الشقق التي يحتوي بعضها على غرفة نوم واحدة, والأخرى على غرفتي نوم أو ثلاث غرف – يطل معظمها على واجهة نهر التيمس التي جرى افتتاحها أخيراً لعامة الناس وللمرة الأولى.
و أكدت فيكتوريا غاريت مسئولة المبيعات الأقليمية لشركة نايت فرانك أن هذا المشروع الفخم يقع في منطقة غرينتش, ويكتسب أهمية خاصة كونه قريباً جداً من وسائل المواصلات السهلة التي تتميز بالسرعة وتوفير الوقت عند الانتقال إلى أجزاء مختلفة من العاصمة البريطانية والجامعات والمدارس المهمة المختلفة القريبة. ومن شأن السكان في هذا المجمع أن يستمتعوا بخدمات مجموعة كبيرة ومختلفة من المرافق المتميزة على مدى أربع وعشرين ساعة يومياً – كالخدمات الطبية والترفيهية والمطاعم ومحال بيع الاحتياجات اليومية والكافتيريات والمشارب »وتيسكو إكسبريس«.
هذا بالإضافة إلى حمامات التدليك والبخار (سبا Spa) والنوادي الرياضية التي تسهم في تحقيق النشاط البدني واللياقة الصحية. ناهيك عن شبكة المواصلات السريعة المتميزة بالكفاءة – سواء البرية منها أو الجوية أو عن طريق السفن النهرية, ويكفي وجود الكثير من وسائل التعليم والتربية والثقافة المختلفة, ولهذا يمكن القول إن هذا المجمع السكني الجديد سيوفر كماً هائلاً من الخدمات المتنوعة, وسيكون بحق من أفضل أماكن الإقامة والعيش في العاصمة لندن.
سيستفيد الساكن في هذا المجمع من خدمات محطة السكك الحديدية الجديدة التي ستقام في نفس المكان (وولويتش) قريباً, وسيكتمل بناؤها النهائي عام 2018, ولن تخدم المحطة الجديدة عمليات النقل والمواصلات المستمرة وبالسرعة اللازمة إلى وست اند ووسط لندن فقط, وإنما أيضاً ستفسح المجال أمام المزيد من الأنشطة الشعبية والحركة التجارية اليومية وافتتاح محال وملاهٍ ومطاعم ومقاهٍ جديدة. كل ذلك يأتي نتيجة الموقع الفريد الذي يشغله المجمع الجديد. و ستكفل هذة المحطة إنتقال السكان إلى وسط لندن بسرعه زمنية غير مسبوقة محققة رقما قياسيا في سرعة الإنتقال و الراحه إذا أن الإنتقال إلى وسط لندن يستغرق خمسة عشر دقيقة.
و أضافت فيكتوريا أن شركة بيركلي غروب تولي اهتماماً كبيرا في تطوير مشاريعها على المناطق الجميلة والمراكز الهامه في العاصمة – خاصة في الجنوب الشرقي من المدينة – مع المزيد من الاهتمام بخمسة أشياء هي: العملاء – البيوت – الأماكن – العمليات – الناس, واتقان العمل وضمان الفعالية هما أساس كل نشاط. كما ان للارتقاء بالنوعية والتجديد المستمر والصمود أمام تغيرات الزمن أهمية خاصة في عمل الشركة.
إن أكبر مخاطرة يمر بها سوق العقارات السكنية هي وجود حكومة غير ثابتة أو غير مستقرة, والمعروف ان الاضطراب والتقلب يهزان ثقة العمل ما يضعف عمليات الاستثمارات والأنشطة الاقتصادية ويعرقل إبرام الصفقات.
و من جانبه أكد مشعل الملحم الرئيس التنفيذي لشركة بلوبرينت أن الحكومة البريطانية الجديدة (من حزب المحافظين) – كما يبدو الآن للجميع – تهتم بالعمل والأنشطة التجارية والاستثمارية في السوق, وبالوضع الاقتصادي بصفة عامة, وهذا ما اتضح بعد الانتخابات الأخيرة, وهي تعد الشعب البريطاني بالاستمرار في بذل الجهود المطلوبة على نفس السبيل مع الاهتمام بالجانب الإسكاني والأنشطة العقارية. كما تتجه الحكومة إلى تشجيع عمليات الاستثمار في هذا المجال, وأهم ما يدل على الانتعاش والنشاط المتزايد بهذا الخصوص تنبؤ الخبراء بزيادة أحجام الصفقات وارتفاع الأسعار في السوق الرئيسية خلال الشهور المتبقية من عام .2015
و أضاف الملحم أن إحصائيات شركة نايت فرانك تشير فيما يتعلق بالسوق العقارية إلى أن أسعار الشقق في بريطانيا ستزيد بنسبة 18.2 بالمئة خلال الفترة من 2015 إلى 2019, وفي العاصمة لندن بالذات سترتفع الأسعار خلال الفترة ذاتها بنسبة 22.1 بالمئة.
المعروف ان »نايت فرانك« شركة عقارات بريطانية عالمية متميزة, ومقرها الرئيسي في مدينة لندن. وهي تتعاون مع شركة »نيو مارك غروب نايت فرانك«, كما انها تعمل من خلال مكاتب كثيرة يبلغ عددها 370 مكتباً في 55 دولة في 6 قارات, ويعمل بها أكثر من 12 ألف موظف.
كما ان شركة بلوبرنت للاستثمارات العقارية تقدم خدماتها في مجال هذا الاستثمار بالغ الحيوية بالكويت, وتقدم خلاصة خبراتها ومشوراتها للعملاء, وتضم شركات شهيرة في هذا المجال, من بينها »مرابحات« الاستثمارية »ومجموعة الجوهرة القابضة« و»الاستثمارات الآسيوية القابضة« بالكويت.

شاهد أيضاً

الكويت تطلب إفراج نصف مليار من دبي

واشنطن – أعلن صندوق الموانئ اليوم أن الكويت قد انضمت إلى جهوده التي استمرت منذ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *