الرئيسية / رياضة / الترجيحية تختار الكويت بطلاً لكأس ولي العهد

الترجيحية تختار الكويت بطلاً لكأس ولي العهد

حسمت ركلات الترجيح نتيجة مباراة الكويت والقادسية والتي جمعت، بينهما مساء اليوم، في نهائي كأس ولي العهد، لمصلحة الكويت بنتيجة 5-3 بعد نهاية المباراة بالتعادل السلبي.

ولم يشهد الوقتين الأصلي، والإضافي أي أهداف في ظل حذر دفاعي مبالغ فيه من الفريقين طوال المباراة.

وجاء شوط المباراة الأول سلبيا، رغم النزعة الهجومية، التي عبرت عنها تشكيلة المدربين، داليبور في القادسية، ومحمد عبدالله في الكويت.

ولجأ الأصفر الى هجوم ثلاثي عن طريق بدر المطوع، والبرازيلي سيلفا، يعاونهما أحمد الرياحي، والذي كانت له مهمة أخرى في إسناد المساعدة الدفاعية، لوسط الفريق المكون من صالح الشيخ، وأحمد الظفيري، ورضا هاني.

وشكل البرازيلي سيلفا بمعاونة بدر المطوع، خطورة كبيرة على دفاعات الكويت، لكن من دون ترجمه حقيقة لأهداف.

في المقابل دخل الكويت المباراة بخطته المعتادة، بالاعتماد على جمعة سعيد، وعبدالهادي خميس في المقدمة، يعاونهما فهد العنزي، وطلال جازع، ومحمد كمارا.

ودانت فرص أيضا للكويت لكن من دون خطورة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني ظل الحال كما هو عليه، على مستوى نتيجة المباراة، التي ظلت سلبية، وذلك رغم تعزيز الصفوف ببعض البدلاء، في الجانبين، حيث دخل عبدالعزيز المشعان في القادسية على حساب المحترف سيلفا، فيما استدعى الكويت حسين الحربي بديلا للمصاب فهد العنزي.

وأتيح فرص للفريقين، لكنها لم ترتق لمستوى الخطورة، لينتهي الشوط الثاني بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الإضافي الأول، بدت الرغبة القدساوية أفضل، وكاد بدر المطوع أن يحقق الأفضلية لفريقه، عندما انفرد بالحارس مصعب الكندري، إلا أن تدخل يوسف الخبيزي جاء في الوقت المناسب، لينتهي الشوط الإضافي الأول، بالتعادل السلبي ايضا.

لم يتبدل الحال في الشوط الإضافي الثاني، حيث استمر التعادل السلبي قائما ليحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح التي أنصفت الكويت .

شاهد أيضاً

الإمارات والسعودية والبحرين الأكثر مشاركة في سيدات 2020

– النقبي: المشاركات تعكس المستوى المتطور الذي وصلت له الرياضة النسائية في الخليج… في مشهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.