الرئيسية / منوعات / د.أشكناني تشجب تصرفات الـ “بي بي سي” وتصفها خروج عن المهنية
الدكتورة خديجة اشكناني

مؤكده ان لايوجد وطني يرفض مصطلح الغزو العراقي الغاشم

د.أشكناني تشجب تصرفات الـ “بي بي سي” وتصفها خروج عن المهنية

شجبت الأمين العام لتجمع “ولاء” الوطني د.خديجة اشكناني ما تناولته قناة الـ بي بي سي العربية على لسان مذيعتها ، حول الغزو العراقي على الكويت حيث خرجت المذيعة عن النص وعن التقاليد المهنية للدور الاعلامي ، عندما ذكرت عن جهل أن الكويت في عام 1920 كانت جزء من العراق فهي بذلك تبنت وجهة نظر احد الاطراف.

وقالت د. اشكناني” اننا كشعب نرفض ما نقلته مذيعة “الـ بي بي سي” بأن الكويت كانت جزء من العراق ، ومن جانب اخر أؤكد أن الأمم المتحدة ومجلس الأمن والعالم أجمع هو من أطلق على ما وقع في الثاني من أغسطس مصطلح الغزو العراقي للكويت لا الشعب الكويتي ولا الحكومة الكويتية ، ولذلك نقول كشعب اننا نرفض اي مصطلح يخالف المصطلح الحقيقي ، فالغزو مصطلحاً وواقعاً هو حقيقية ثابتة ، فما حدث هو احتلال وتهجير وتعذيب وقتل وسرقة ودمار واغتصاب لوطننا تم على يد الجيش العراقي بإرادة الحكومة العراقية آنذاك وتم على مرأى من العالم أجمع، ولا يوجد بيننا وطني غيور يرفض هذا المصطلح.

وتابعت ان التاريخ لا يزيف ، محذرة كل من يحاول ذلك سيواجه ، خاتمة تصريحها بالتأكيد على ان ما قامت به مذيعة “الـ بي بي سي” يخرج عن المهنية ولا يليق بهذه المؤسسة القديرة عالميا، ويعرض المذيعة والقناة للرجوع عليهما قضائيا فيما يتعلق بادعاء المذيعة تبعية الكويت للعراق.

شاهد أيضاً

الكويت 2035 في عين ناصر صباح الأحمد

ترأس الشيخ ناصر صباح الاحمد الصباح النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ورئيس المجلس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *