الرئيسية / رياضة / السيسي يرعى أعمال رياضة المرأة العربية غداً

السيسي يرعى أعمال رياضة المرأة العربية غداً

تحت رعاية السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، تنطلق في العاصمة المصرية القاهرة، غداً الخميس ، أعمال المؤتمر الدولي لرياضة المرأة العربية، الذي تنظمه الجمعية المصرية للاجتماع الرياضي، خلال الفترة من 27 إلى 30 مارس الجاري، تحت عنوان “التحديات والفرص”.

ويمثل السيد الرئيس في حضور جلسة افتتاح المؤتمر، بفندق “إنتركونتنتال سيتي ستارز”، وزير الشباب والرياضـة أ. د. أشرف صبحي، وأمين المجلس القومي لشؤون الإعاقة أ. د. أشرف مرعي، إلى جانب وزير التضـامن الاجتماعي، ورئيس المجلس القومي للمرأة في مصر. كما يشارك في فعاليات المؤتمر عدد من القيادات الرياضية الممثلة لأبرز المؤسسات والهيئات الرياضية في الوطن العربي، إلى جانب نخبة من الباحثين المتخصصين من مختلف الجامعات العربية.

ويتضمّن المؤتمر، الذي يحظى برعاية خيرية من “مؤسسة بهية لاكتشاف وعلاج سـرطان الثدي للسيدات”، العديد من الفعاليات الكبرى، لعلَّ أهمها استضافة بطلات العرب في الألعاب الأولمبية الصيفية، حيث يتحدثن في إحدى ندوات المؤتمر عن النجاحات والإنجازات المميزة التي حققتها المرأة العربية في الساحات الأولمبية. وقد أعلنت البطلات: نزهة بيدوان، حسناء بنحسي (المغرب)، وحسيبة بولمرقة، نورية مراح، صرايا حداد (الجزائر)، ومروى العمري، إيناس بوبكري (تونس)، وهداية ملاك، عبير عبدالرحمن (مصر)، مشاركتهن في المؤتمر.

إلى ذلك، أعلن رئيس المؤتمر ورئيس الجمعية المنظمة د. عصام الهلالي، أن المؤتمر سيعرض نماذج للتحديات وتجارب النجاح لمؤسسات حققت إنجازات واسعة على مستوى الوطن العربي، وقدمت بصمات جلية لدعم رياضة المرأة، ومن أبرز هذه المؤسسات: “مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة”، “لجنة رياضة المرأة بمجلس دبي الرياضي”، “لجنة رياضة المرأة بالاتحاد العربي للرياضة الجامعية بأبوظبي”، “الاتحاد العام لرياضة المرأة بالجمهورية اليمنية”، إضافة إلى اللجان الرياضية النسوية في كل من جيبوتي والصومال والسودان.

وأشار الهلالي إلى أهمية الإعلان عن أول جائزة من نوعها في مجال التربية البدنية وعلوم الرياضة على مستوى الوطن العربي والعالم؛ وهي “جائزة أفضل معلمة للتربية البدنية بكل دولة عربية”، التي استحدثها مدير المؤتمر وأمين عام الجمعية د. محمود هاشم. ومن المتوقع أن يكون لهذه الجائزة شأن كبير في ميدان الجوائز العالمية المرموقة.

وتتلخص رؤية الجائزة المستحدثة في “تحقيق مستقبل أفضل لحصة التربية البدنية المدرسية بكل مدارس الوطن العربي”. وتتمحور رسالتها حول الارتقاء بمستوى مهنة معلمي التربية البدنية في الوطن العربي، وتعزيز دورهم الحيوي، فضلاً عن تأكيد أهمية النشاط البدني في تحقيق شخصية الفرد المتكاملة، نفسياً وصحياً واجتماعياً.

وتشمل قائمة المتحدثين في المؤتمر عدداً من أبرز الرياضيين العرب ومسؤولي الرياضة في الدول العربية، بوصفهم خبراء ومهتمين بوضع الخطط والبرامج المعنية برسم السياسات اللازمة لتفعيل دور المرأة العربية في الميادين الرياضية المختلفة. ومن المتحدثين: الأستاذ الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، والأستاذ الدكتور أشرف مرعي أمين المجلس القومي لشؤون الإعاقة، والشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة رئيس لجنة رياضة المرأة في اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية العربية، والشيخة نعيمة الأحمد الجابر الصباح رئيسة اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة في مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

ومن المقرر أن تناقش ندوات المؤتمر عدداً من المحاور والموضوعات الملحة المرتبطة برياضة المرأة العربية، والمتعلقة خصوصاً بتعزيز الثقافة الرياضية، وتطوير واقع الرياضة النسوية في الدول العربية، والوقوف على ما تواجهه من تحديات راهنة ومستقبلية، إضافة إلى تسليط الضوء على أهم التجارب الناجحة على الصعيدين العربي والعالمي في قطاع رياضة المرأة، فضلاً عن التطرق إلى المستقبل التشريعي والقانوني لتنظيم رياضة المرأة العربية، وتفعيل دور الإعلام الرياضي في مواكبة جميع الأنشطة والفعاليات المتصلة بهذا الجانب الحيوي، لاسيما في ميدان كرة القدم النسائية، وغيرها من الرياضات التي أثبتت فيها المرأة العربية قدرتها على المنافسة والمضي قدماً لتحقيق مراكز متقدمة على المستويين الإقليمي والعالمي.

ومن المحاور الأساسية التي يناقشها المؤتمر أيضاً، وضع الاستراتيجيات المناسبة لتمكين المرأة العربية من إدارة الأنشطة والفعاليات الرياضية بكفاءة عالية، فضلاً عن إفساح المجال أمام المواهب الرياضية للخروج إلى الضوء والمضي قدماً نحو صناعة البطلة الأولمبية العربية التي تشرف دولتها وأمتها في المحافل العالمية الكبرى.

وينعقد خلال المؤتمر اجتماع للأمانة العامة لجمعية كليات وأقسام ومعاهد التربية الرياضية العربية، التي يمثلها أ. د. هاشم إبراهيم الأمين العام للجمعية وعميد كلية التربية الرياضية بالجامعة الأردنية. ويعرض الاجتماع إنجازات الجمعية السابقة، كما يقدم دراسة موسعة للخط والبرامج والمشاريع المستقبلية للجمعية… ويعد انعقاد هذا الاجتماع ضمن أعمال المؤتمر، دعماً معنوياً كبيراً، يؤكد أهمية الحدث، وما يتبناه من قضايا ملحة تستهدف دعم رياضة المرأة العربية في الميادين كافة.

ومن المقرر أن يكرم المؤتمر أفضل البحوث العلمية المقدمة المرتبطة برياضة المرأة، إضافة إلى تقديمه جوائز قيمة.

شاهد أيضاً

الأورغواني ” سواريز ” يتوعد الإنجليز

يمني نفس الأوروغوياني لويس سواريز بإقصاء فريقه السابق ليفربول الإنجليزي من نصف نهائي دوري أبطال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *