الرئيسية / رياضة / “جمنازيا” فخورة بتمثيل الجمباز الإيقاعي في “العربية”

“جمنازيا” فخورة بتمثيل الجمباز الإيقاعي في “العربية”

أعربت مدرسة جمنازيا الكويت للرياضة والفنون عن بالغ فخرها واعتزازها بمشاركة لاعباتها لأول مرة ضمن صفوف المنتخب الكويتي للجمباز الإيقاعي في البطولة العربية للجمباز الفني والإيقاعي والآيروبيك التنافسي والترامبولين التي تستضيفها تونس خلال الفترة من 23 أكتوبر الحالي وحتى الأول من نوفمبر المقبل، مضيفة ان هذه الخطوة تأتي تماشياً مع استراتيجيتها وحرصها الدائمين في أن تكون سباقة في المجالين الرياضي والفني.

وقالت ان القائمين على المدرسة يتشرفون بتمثيل لاعباتها للمنتخب الكويتي في هذا الاستحقاق العربي، خصوصا ان هذه المشاركة تعد الأولى للكويت في الجمباز الإيقاعي، فهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها تشكيل منتخب للفتيات يمثل الكويت في بطولة خارجية بهذه اللعبة تحديداً.

ويضم المنتخب في هذا الاستحقاق العربي 6 لاعبات من مدرسة جمنازيا هن : شيخة الطباخ ، نور الرزيحان، رانيا المرزوق، شيخة العوضي، ليان هادي وليان بهبهاني. وسيشاركن اللاعبات في الفئات العمرية الصغيرة تحت 10 سنوات، وفي فئة الناشئات تحت 15 سنة.

وذكرت صاحبة السبق في إطلاق رياضة الجمباز الإيقاعي في الكويت ان حلم مؤسسيها في اعداد لاعبات كويتيات ينافسن في المحافل الدولية في لعبة الجمباز الايقاعي باسم المنتخب أصبح حقيقة اليوم، وهذا الأمر لم يأت صدفة، وإنما نتيجة دراسة وتخطيط من قبل القائمين على المدرسة الذين بذلوا جهودا كبيرة طيلة السنوات الخمس الماضية، نجحت خلالها “جمنازيا” في صناعة لاعبات بطلات أثبتن جدارتهن مع المدرسة في أكثر من مناسبة رياضية خارجية، وها هن اليوم يمثلن المنتخب الوطني في استحقاق عربي كبير، كما استطاعت “جمنازيا” في خلق بيئة مشجعة على ممارسة رياضة الجمباز الإيقاعي حيث أطلقت هذه اللعبة في الكويت منذ العام 2013 وفي العام 2015 صار لها اسم على صعيد البطولات والنجاحات المتتالية قبل ان يحذو حذوها عدد من المدارس والأكاديميات.

– سارة صباح تمثل الأردن في البطولة…

تتأهب لاعبة مدرسة جمنازيا الكويت للرياضة والفنون، سارة صباح، بكل قوتها لتمثيل منتخب بلادها الأردن في البطولة العربية للجمباز الفني والإيقاعي والآيروبيك التنافسي والترامبولين التي تستضيفها تونس خلال الفترة من 23 أكتوبر الحالي وحتى الأول من نوفمبر المقبل.

وشاركت سارة في عدد من البطولات الخليجية والعربية والدولية باسم “مدرسة جمنازيا الكويت” وحققت خلالها العديد من الميداليات الذهبية وأثبتت أنها مشروع بطلة ينتظرها مستقبل باهر.

وعبرت اللاعبة سارة عن سعادتها الغامرة وفخرها الكبير للمشاركة في البطولة مع المنتخب الأردني للمرة الأولى، مضيفة ان هدفها الأساسي في المسابقة العربية هو تحقيق الانجازات الذهبية لبلدها، ومؤكدة ان طموحاتها عالية في هذا المحفل الذي ستسجل فيه الظهور الأول للاعبة أردنية في لعبة الجمباز الإيقاعي.

جدير بالذكر أن مدرسة جمنازيا تقدم انواعاً متعددة من الرياضات والفنون كالجمباز الايقاعي للفتيات والباليه للاطفال، فيما كانت المدرسة افتتحت في سبتمبر من العام الماضي احدى اكبر الصالات الخاصة برياضة الجمباز الفني والمجهزة بكل المعدات والاجهزة المطلوبة بحسب معايير الاتحاد الدولي للعبة.

كما شكلت المدرسة اول فريق للجمباز الايقاعي للفتيات في الكويت ليشارك في المحافل الخليجية والعربية والدولية، وتمتلك “جمنازيا” طاقما تدريبيا مميزا من دول أوروبية لها باع طويل في لعبة الجمباز مثل روسيا واوكرانيا وصربيا وهنغاريا الى جانب مصر التي تقدمت كثيرا في هذه الرياضة.

شاهد أيضاً

فليطح اشاد بإنجاز “الجمباز”

أشاد مدير الهيئة العامة للرياضة د. حمود فليطح بالإنجاز الرائع الذي حققه منتخب الجمباز في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *