الشباب والرياضة تحرم سلة الكويت من الآسيوية

رفضت الهيئة العامة للشاب والرياضة الكويتية اي حلول لمشاركة منتخب السلة في نهائيات كأس آسيا التي ستقام في الصين خلال الفترة من 24 سبتمبر حتى 4 أكتوبر المقبلين.
ولم يتوصل أعضاء اتحاد السلة الى اي حلول مع نائبي رئيس الهيئة العامة للشاب والرياضة أحمد الخزعل، وجاسم الهويدي، حيث عرض اتحاد السلة المشاركة من خلال استغلال عائد النقل التلفزيوني وهو ما رفضته الهيئة التي أوقفت الدعم المالي عن بعض الاتحادات بسبب عدم الدعوة لتعديل النظم الاساسية بما يتوافق مع القوانين.
وتخشي الاتحادات الكويتية من الاقدام على هذه الخطوة، خوفا من إيقاف محتمل من اللجنة الأولمبية الدولية بحجة التدخل الحكومي في الاتحادات.
وبهذا يلحق منتخب السلة ببعض المنتخبات الكويتية التي انسحبت من بعض المشاركات الخارجية لنفس الأسباب، وبعد وقف الدعم المالي من الهيئة عن الاتحادات.
وتعاني الاتحادات الكويتية من مشاكل بالجملة في الوقت الحالي، أدت الى تشكيل لجنة مؤقتة لاتحاد اليد من قبل الاتحاد الدولي للعبة، وهو ما اعترضت عليه الهيئة ليتخذ اتحاد اليد إيقاف أنشطته لأجل غير مسمى.
جدير بالذكر ان اتحاد القدم بادر باتخاذ خطوة لتفادي العقوبات المحتملة من عدم قدرته استضافة المنتخبات في الكويت بسبب وقف الدعم وعدم تعاون الهيئة، حيث قام بنقل المباريات خارج الكويت حيث ستستضيف قطر مباراة المنتخب المقبلة امام ميانمار في التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم.
من جهة اخرى اعلن اتحاد السباحة الكويتي، عدم مشاركته في بطولة الخليج التي ستقام في الدوحة سبتمبر المقبل، وذلك بسبب توقف الدعم المالي من قبل الهيئة العامة للشباب والرياضة.
وقال حسين المسلم امين سر الاتحاد ان ايقاف الدعم من قبل الهيئة اثار استغراب اسرة اتحاد السباحة حيث انه غير معني بأي مشاكل تحدث بين الهيئة والاتحادات الاخرى من وجهة نظر لمسلم.
خاصة ان اتحاد السباحة يعمل ويحقق الانجازات على المستوى الخليجي والعربي والآسيوي ولديه ابطال يشاركون حاليا في المعسكرات لخوض البطولات الخارجية.
وتعجب المسلم من ايقاف الدعم المالي بأوامر شفهية، مشيرا الى ان الاتحاد خاطب الهيئة بعدة كتب رسمية لكن دون وجود او اي جواب.

شاهد أيضاً

الإمارات والسعودية والبحرين الأكثر مشاركة في سيدات 2020

– النقبي: المشاركات تعكس المستوى المتطور الذي وصلت له الرياضة النسائية في الخليج… في مشهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *