مهدي : المشاريع التي تتعلق بالعناصر الشبابية الوطنية اثبتت كفاءتها

أكد الأمين العام للامانة العامة للتخطيط بالإنابة الدكتور خالد مهدي ان الزيارات الميدانية لمواقع المشاريع التنموية الواردة في خطط التنمية أظهرت ان هناك الكثير من الجهود التي تبذل وتسفر عن تحقيق نسب كبيرة من الإنجاز في تلك المشاريع خصوصا فيما يتعلق بالعناصر الوطنية الشبابية التي اثبتت كفاءتها في الكثير من الجوانب .
وأكد مهدي في مؤتمر صحافي حضره عدد من مدراء الإدارات في الأمانة العامة للتخطيط والتنمية أنه مما لاشك فيه ان هناك بعض المعوقات التي تعيق تنفيذ بعض المشاريع وتؤدي الى تأخير إنجازها ونحن نعمل على تذليلها قدر الإمكان وفق القوانين التي تحكم عملنا مشيرا الى ان تأخير بعض المشاريع يحدث في عدد كبير من دول العالم لاسباب مختلفة .
وأشار الى ان فرق المتابعة في الأمانة قامت بزيارات ميدانية عديدة خلال الفترة الماضية تم خلالها تفقد العديد من المشاريع الاستراتيجية في الدولة والمدرجة في الخطة السنوية 2015/2016 ومنها مشاريع ثلاث مستشفيات هي مستشفى توسعة العدان والصباح والفروانية حيث تسير فيها نسبة النجاز والعمل وفق المخطط الزمني
ولفت ان من بين الزيارات زيارة لمصفاة الزور حيث تبين انه تم استصلاح جانب كبير من ارض المشروع وبلغت نسبة الإنجاز في مجمل هذا المشروع 13 % بينما بلغت نسبة الإنجاز في مشروع معالجة تربة الموقع الى 50% ويتوقع الانتهاء منه منتصف العام المقبل مشيرا الى انه تم الانتهاء من ترسية أربعة مشاريع من اصل خمسة ضمن هذا المشروع الكبير.
وحول بعض التحديات التي تواجه تنفيذ بعض المشاريع ذكر الدكتور مهدي ان دور التخطيط في الوقت الحالي مبادر للمساعدة ورفع المعوقات الى مجلس الوزراء للعمل على تذليلها بالتعاون مع لجنة الخدمات في مجلس الوزراء لافتا ان هناك بعض المعوقات التي تحتاج صدور بعض القرارات من قبل المجلس البلدي الذا بادر بالعمل على التعاون في هذا الجانب بعد الاجتماع بين رئيس المجلس البلدي ووزيرة اللدولة لشؤون التخطيط والتنمية فضلا عن لجنة البيوت الاستشارية التي تم فيها تقليص الدورة المستندية وتعديل الكثير من العمليات الإجرائية فيها
وأضاف ان من بين الزيارات الميدانية كان هناك زيارة لمشروع الوقود البيئي حيث تبين ان المشروع يسير بخطى جيدة وتم البدء في الحفر ووضع الخراسانة وتوقيع العقود مشيرا الى انه تبين وجود بعض التحديات المتعلقة بالعمالة وتم التنسيق مع المجلس البلدي لحلها في اول جلسة من جلسات المجلس البلدي في دور الانعقاد المقبل فضلا عن زيارة شركة البتروكيماويات الصناعية بهدف تفقد مشروع الاوليفينات الثالث الذي يعد اضخم مشروع من بين مشاريع خطة التنمية ويحقق اعلى إيرادات الى خزينة الدولة لافتا ان المشروع عبارة عن انتاج اثنى عشرة منتجا صناعيا وهو في طور الدراسة الأولية وقد تم تسليم الأرض من بلدية الكويت في الشهر الماضي.
وتطرق للحديث حول زيارة مشروع جسر جابر والذي وصفه بأنه من أروع المشاريع التي شملتها الزيارات الميدانية مشيرا الى ان الوكيل المساعد للطرق في وزارة الاشغال احمد الحصان يتابع اعمال المشروع بصفة شخصية مما يجعل فرص نجاح المشروع كبيرة للغاية كاشفا ان نسبة الإنجاز في هذا المشروع بلغت 37% متوقعا الانتهاء منه في نوفمبر 2018 او مع نهاية 2017 في حال استمر معدل الإنجاز والكفاءة العالية للمقاول مشيرا الى ان من ابرز المعوقات بعض الاعمال الروتينية في بلدية الكويت مهيبا بالمسؤولين في البلدية والمجلس البلدي ضرورة التعاون من اجل تذليل هذه العقبات وضمان سير المشروعات بحسب ما هو مخطط لها .
وفيما يتعلق بمشروع جامعة الشدادية ذكر الدكتور مهدي ان فريق المتابعة زار المشروع واطلع على سير العمل كما اطلع على بعض المعوقات التي تتعلق بانتقاء المدير التنفيذي كاشفا في هذا الصدد عن تقديم وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزيرة الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح مقترحا بخصوص اختيار المدير التنفيذي للمشروع الى مجلس الخدمة المدنية من اجل حل مشكلة مدير برنامج تنفيذي للمشروع .
ومن جهة أخرى كشف الدكتور مهدي عن تطور إيجابي في مستوى تجاوب الكثير من الجهات الحكومية التي بادرت الى استيفاء الكثير من البيانات في نظام المتابعة الآلي لمتابعة خطة التنمية آليا مشيرا الى انه تم استيفاء بيانات الكثير من الجهات مما سيكون له اثر إيجابي في متابعة المشاريع وتقديم تقارير المتابعة الشهرية والربع سنوية لتقديمها الى مجلس الوزراء .
وعلى صعيد الأمانة العامة للتخطيط والتنمية كشف الدكتور مهدي عن موافقة ديوان الخدمة المدنية على توسعة جوانب الاختصاصات من اجل ان يتم توظيف اختصاصات في قطاعي المتابعة والتخطيط في الأمانة ومنها اختصاصات هندسية تتابع المشاريع الهندسية في خطة التنمية كاشفا في هذا الصدد عن الموافقة من حيث المبدأ على انشاء المركز الوطني للاقتصاد المعرفي في الأمانة العامة للتخطيط والتنمية وهو المركز الذي يقوم بعمل مرتبط في خطة التنمية مشيرا الى ان دولة الكويت ممثلة في الأمانة العامة للتخطيط والتنمية ستستضيف مؤتمر الاقتصاد المعرفي ودور المؤسسات الحكومية في هذا الجانب في شهر فبراير من العام المقبل لمدة يومين بالتعاون مع البنك الدولي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ووزارة التربية ومجموعة من المؤسسات والشركات العالمية ” شركاء المعرفة “

شاهد أيضاً

الموانئ العربية تستنكر الاعتداءات الحوثية

– العبدالله: الاعتداءات الإرهابية لا تستهدف أمن المملكة فقط وإنما عصب الاقتصاد العالمي.. استنكر الشيخ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *