برلماني فلسطيني يشيد بدعوة رئيس مجلس الأمة لاجتماع طارئ لبحث الاعتداءات الاسرائيلية

أشاد عضو اللجنة السياسية في المجلس الوطني الفلسطيني زهير صندوقة اليوم بالموقف الكويتي المبدئي والراسخ تجاه القضية الفلسطينية مشيرا إلى أن دولة الكويت كانت سباقة على الدوام في دعم القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني.
وأضاف صندوقة في تصريح إلى الوفد الاعلامي المرافق لرئيس مجلس الامة مرزوق الغانم في اجتماعات مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي أن الرئيس الغانم يتبنى منذ استلامه رئاسة الاتحاد البرلماني العربي مواقف مشرفة وداعمة للقضية الفلسطينية.
واشار إلى ان مبادرته بالدعوة إلى عقد اجتماع طارئ للاتحاد البرلماني العربي لبحث الاعتداءات الاسرائيلية “محل تقدير ونتمنى ان تشهد الدورة مناقشة الاوضاع السائدة في فلسطين والمنطقة خصوصا في القدس والحرم القدسي الشريف والمسجد الاقصى الذي شرعت اسرائيل في اتخاذ اجراءات عملية لتقسيمه مكانيا وزمانيا كما حصل مع الحرم الابراهيمي في الخليل”.
وقال ان “ما يهمنا في هذه المرحلة المحافظة على المسجد الاقصى والحرم القدسي الشريف لما يعنيه للعرب والمسلمين من قدسية” لافتا إلى ان سلطات الاحتلال تراوغ وتكذب وتزعم انها لا تتجه إلى تقسيم المسجد الاقصى لكن ما يحدث على الارض يخالف ادعاءاتهم “لدرجة انهم بدأوا بتنظيم زيارات استفزازية إلى المسجد الاقصى لممثلي احزاب سياسية متطرفة وبرلمانيين وهذا ما لم يكن معهودا”.
وأكد صندوقة ان هبة الشعب الفلسطيني تصدت لمحاولات الاقتحام وفرض امر واقع على المسجد الاقصى مرجحا أن يكون لهذه الهبة الاثر الكبير “لكن هذا يتوقف على ردود أفعال الاحتلال وما سيصدر عن الاسرة العربية والدولية”.
وأوضح ان السلطة الفلسطينية بصدد التقدم إلى المحكمة الجنائية الدولية بملفات الاعتداء والتنكيل التي “تطال شعبنا من قبل قوات الاحتلال كما اننا نراهن على وقوف الدول العربية والإسلامية والمجتمع الدولي معنا رغم الاحداث التي تتم في بعض الدول العربية”.
واعرب صندوقة عن الامل في “تصدي اخواننا وأصدقائنا لمحاولات التهويد للأقصى والقدس كما نأمل من الحكومات العربية والاسلامية ان ترتقي إجراءاتها إلى مستوى يمكن ان يؤدي إلى تجسير بين قدراتنا الذاتية كفلسطينيين وقدرات الاحتلال”.
وحول مقترح يدعو إلى تجميد عضوية اسرائيل في الاتحاد البرلماني الدولي ذكر صندوقة “اننا نسعى إلى موافقة أصدقائنا وأشقائنا على تعليق مشاركة اسرائيل في الاتحاد البرلماني الدولي لان من الواضح ان ما تقوم به اسرائيل يتعارض مع مبادئ الاتحاد كما ان من المهم جدا الانتباه إلى تطابق أهدف الاتحاد مع مواثيق الامم المتحدة وهو ما يتعارض مع ما تقوم به اسرائيل”.
وأشار إلى تبني الكنيست (البرلمان) الاسرائيلي مشروعات قوانين تحرض على بقاء الاحتلال ورصد ميزانيات لتنفيذ اعتداءات ضد الشعب الفلسطيني كما حدث في غزة مؤخرا.
ومن المقرر أن يعقد الاتحاد البرلماني العربي اجتماعا طارئا في جنيف اليوم بناء على دعوة من رئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق علي الغانم لبحث موضوع الاعتداءات الاسرائيلية المستمرة على الشعب الفلسطيني.
وسيبحث الاجتماع الطارئ الذي يعقد على هامش اجتماعات المؤتمر البرلماني الدولي في دورته ال133 الخطوات العملية التي يتوجب اتخاذها لوضع حد للاعتداءات الاسرائيلية ولغطرسة قوى الاحتلال ازاء الشعب الفلسطيني الاعزل ووضع المجتمع الدولي وخاصة في دوائره البرلمانية أمام مسؤولياته السياسية والاخلاقية ازاء تلك الاعتداءات.

شاهد أيضاً

الغانم: سمو الأمير نجح في تثبيت شكل السياسة الخارجية الكويتية

قال رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم إن نهج التدخل الإنساني الذي تنتهجه الكويت بقيادة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *