شطب كريم و مدلول و ملفي و العتيبي و الشمري نهائياً من سجلات الاتحاد

اتخذ لجنة الانضباط العديد من القرارات بحق المنتسبين بأحداث المباراة التي جمعت خيطان والجهراء، ضمن مسابقة كأس ولي العهد الكويتي لكرة القدم التي اقيمت في 8 ديسمبر الحالي.
وعقدت العديد من الاجتماعات واستمعت اللجنة إلى العديد من الذين تم استدعائهم وعلى ضوء ذلك، فقد تقرر حرمان الجهراء من اللعب على ملعب استاد مبارك العيار لمدة سنة ميلادية
بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها (3000 دينار كويتي)، لإخلاله بحفظ النظام بالملعب وذلك تطبيقاً لنص المادة (16) فقرة (ج) البند الخامس من لائحة الانضباط، معاقبة عضو مجلس الادارة ومدير العام لكرة القدم يوسف كريم بالشطب من سجلات الاتحاد مع حرمانه من دخول الملاعب مدى الحياة بالإضافة إلى غرامة مالية (4000 دينار كويتي).
كما عاقبت اداري الفريق الأول عبدالعزيز مدلول بالشطب من سجلات الاتحاد مع حرمانه من دخول الملاعب مدى الحياة بالإضافة إلى غرامة مالية (4000 دينار كويتي)، بالاضافة الى معاقبة المنسق الإعلامي صالح الجنفاوي بمنعه من المشاركة في أنشطة كرة القدم لمدة سنة ميلادية بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها (500 دينار كويتي).
وتوجيه توصية إلى مدير إدارة الإعلام بالاتحاد بسحب الهوية الخاصة بالمذكور، معاقبة مدير قطاع الناشئين فيصل كريم بمنعه من المشاركة في أنشطة كرة القدم مع حرمانه من دخول الملاعب لمدة سنتان ميلاديتان بالإضافة إلى غرامة مالية (2000 دينار كويتي).
ومعاقبة اللاعبين حمود ملفي، إبراهيم العتيبي، سعود الشمري بالشطب من سجلات الاتحاد نهائياً مع غرامة مالية (1000 دينار كويتي) لكل منهما.
كما تقرر استمرار اللجنة بالتحقيق في كل ملابسات الحادثة ليتسنى لها الوصول لكل الحقائق خاصة ممن لم يتم الاستدلال عليهم من خلال الأشرطة المسجلة وذلك عن طريق استدعاء من تراه مناسباً.
ووجهت الانضباط الشكر لكل من دهام الشمري رئيس النادي، وحارس المرمى الاحتياط بدر العازمي واللاعب المحترف الاسكندرو سانتوس.
وقررت اللجنة حرمان عضو الجمعية العمومية بالنادي العربي حسين عاشور من دخوله الملاعب لمدة سنة ميلادية، لقيامه بالتلفظ على حكم المباراة بألفاظ بعيدة عن الاخلاق الرياضية فيها اساءة للحكام.

شاهد أيضاً

الإمارات والسعودية والبحرين الأكثر مشاركة في سيدات 2020

– النقبي: المشاركات تعكس المستوى المتطور الذي وصلت له الرياضة النسائية في الخليج… في مشهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *