الرئيسية / منوعات / “غراس” تختتم مشروعها الوطني للوقاية من المخدرات

“غراس” تختتم مشروعها الوطني للوقاية من المخدرات

بحضور وزير الشئون الاجتماعية والعمل , وزيرة الدولة للشئون الاقتصادية هند الصبيح , اختتم المشروع الوطني التوعوي للوقاية من المخدرات “غراس” المرحلة الاولي من برنامجه التدريبي العالمي” معا لتدريب وتثقيف الاهل” الذي نظمه خلال شهر مارس بالتعاون والتنسيق مع مؤسسة مينتور العربية والعالمية والذي يستهدف تثقيف وتوعية الاسرة باعتبارها خط الدفاع الأول عن الانباء في مواجهة آفة المخدرات القاتلة .

وقد استهلت وقائع حفل الختام الذي حضره حشد كبير من الاعلامين فضلا عن الرعاة والجهات المشاركة بكلمة لرئيس مجلس أمناء ” غراس” خالد الشلال اكد فيها على أهمية هذا البرنامج ليس فقط لكونه يدق ناقوس الخطر وجرس الإنذار للتنبيه والتحذير من مخاطر آفة فتاكة هي المخدرات التي اغتالت أحلام الشباب والشابات واحلام اسر بأكملها فحسب , ولكن لكونه حقق مفهوم الريادة والتفرد لدولة الكويت على مستوي الوطن العربي لكونه بنظم للمرة الاولي في الوطن العربي على ارض دولة الكويت , مشيرا الي اني البرنامج معتمد من قبل هيئة الأمم المتحدة وتمت اقلمته ليوائم مع خصوصية وتقاليد المجتمعات العربية المتعارف عليها.

وقال الشلال :” ان نجاح المرحلة الاولي من البرنامج الذي شارك فيه 35 متدرب ومتدربه يمثلون عددا من وزارات الدولة ومؤسسات المجتمع المدني تم اختيارهم وفق معايير محددة يشكل نقطة انطلاق لمجلس أمناء المشروع التوعوي الوطني للوقاية من المخدرات لإطلاق المرحلتين الثانية والثالثة , شاكرا الرعاة والمشاركين والاداريين على دعم المشروع وانجاح هذه الاحتفالية , مؤكدا ان هذه البرامج الاستباقية لا يمكن ان تستمر دون الدعم المادي والمعنوي من كل تلك الجهات التي امنت برسالة “غراس” , معربا عن املة ان تشكل هذه المناسبة منصة لأطلاق سلسلة من المبادرات الوطنية التوعوية الأخرى.

وبدورها أعربت مسئولة البرامج والمشاريع في مؤسسة مينتور العربية / نادين عبدالله عن بالغ فخرهم واعتزازهم بالمؤسسة بالمشاركة في هذه الفعالة المميزة ,وبالشراكة الوثيقة التي تربطهم مع “غراس” عبر السنين , مثمنة عاليا مضمون البرنامج الذي يهدف الي تكوين لجنة من الاهل لتمكينها من إقامة علاقات إيجابية مع أبنائهم وتشجيع النشاطات العائلية الصحية فيما بينهم بهدف تفعيل السبل الوقائية التي تحاكي عقول وقلوب الأبناء , مؤكدة ان رسالتهم وان لم تكن سهله , الا انها ليست مستحيلة , اذ انه من الممكن تحقيق الأهداف المرجوة من خلال بناء التعاون المشترك واتباع السبل المبنية على الدلائل العلمية وتعزيز المعرفة واشراك الفئات المستفيدة في عملية الوقاية واتخاذ القرار .

هذا وقد شهد حفل الختام تكريم الوزيرة الصبيح والجهات المنظمة للمشاركين والمتدربين وتوزيع شهادات اجتياز الدورة عليهم , بما في ذلك تكريم الرعاة يتقدمهم كل من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي , البنك الأهلي الكويتي , بيت الزكاة , شركة محمد صالح ورضا يوسف بهبهاني , والشركة الكويتية لتزويد الطائرات بالوقود” كافكو”.

شاهد أيضاً

معا للتثقيف مع “بنك الأهلي”

أعلن البنك الأهلي الكويتي عن رعايته لبرنامج ” معا لتثقيف وتدريب الاهل للوقاية من المخدرات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *