اجتماعا تنسيقيا بين الجيش والشرطة والحرس الوطني

بتوجيهات من معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد الحمد الصباح وتعليمات وكيل وزارة الداخلية الفريق/ سليمان فهد الفهد .. ترأس مدير عمليات القيادة التنسيقية لحماية الأمن الداخلي اللواء ركن د./ محمد رافع الديحاني اجتماعا تنسيقيا بحضور مدراء العمليات في كل من الجيش الكويتي والحرس الوطني ووزارة الداخلية وقد رحب اللواء ركن د./ الديحاني بالحضور ونقل إليهم تحيات معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ/ محمد الخالد الحمد الصباح ووكيل وزارة الداخلية قائد القيادة التنسيقية لحماية الامن الداخلي الفريق سليمان فهد الفهد ، وتم خلال الاجتماع مناقشة سبل التعاون والتنسيق وتعزيز العمل الأمني المشترك ووضع آلية لتحليل وتقييم المخاطر والتهديدات ووضع آلية لإعداد التخطيط لتدريب القوات المشتركة في حماية الامن الداخلي واعداد خطة التمارين المشتركة للعام 2015/2016م.
كما تم عرض ومناقشة الاختصاصات والمهام للقيادة التنسيقية لحماية الامن الداخلي والتركيز على الاختصاصات والمهام والتي تتعلق بتحقيق “الامن الداخلي” والخطط المساندة والمعاونة لتحقيقه .. كما تم الاتفاق على تشكيل فرق مشتركة من الجهات الثلاث لتحقيق التكامل والتعاون وتعزيز العمل الأمني المشترك تختص وتقوم بإعداد الخطط والإجراءات الأمنية لحماية الامن الداخلي وتتكون من فريق لتخطيط التدريب والتمارين المشتركة وفريق لتحليل المخاطر والتهديدات وفريق لإعداد الخطط والتعليمات الأمنية الطارئة .

كما اشتملت هذه الاجتماعات على مداخلات من المشاركين في الاجتماع من الجهات الثلاث “الجيش والشرطة والحرس الوطني” من شأنها تحقيق التعاون وإبراز العمل الأمني المشترك .
وفي الختام تم الاتفاق على مجموعة من آليات العمل والإجراءات الخاصة بالقيادة التنسيقية لحماية الامن الداخلي .
وقد شارك بالاجتماع أعضاء من جميع اختصاصات القطاعات الأمنية والمساندة بوزارة الداخلية بما يحقق التكامل الأمني ويعزز التعاون لحماية الامن الداخلي .. هذا وسوف تستمر اجتماعات فرق العمل لاستكمال إعداد الخطط التدريبية والخطط الميدانية ورصد ومتابعة الحالة الأمنية بشكل مستمر وتقديم التقارير والأوامر والخطط بما يحقق الأمن الداخلي.

شاهد أيضاً

الداخلية تضبط مصور النساء عبر التواصل

تمكن رجال مكافحة الجرائم الالكترونية من القبض على مقيم آسيوي الجنسية يقوم بتصوير ونشر مقاطع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *