الرئيسية / جامعة الكويت / تعاون بين KISR وكلية الهندسة والبترول بجامعة الكويت

تعاون بين KISR وكلية الهندسة والبترول بجامعة الكويت

نظمت كلية الهندسة والبترول بجامعة الكويت زيارة ميدانية لفريق من القياديين في معهد الكويت للأبحاث العلمية KISR، وتأتي هذه الزيارة تجسيداً للتعاون المشترك بين الجامعة والمعهد لحل الأولويات والمشاكل لدولة الكويت، حيث ترأس الفريق البحثي المدير التنفيذي لمركز أبحاث الطاقة والبناء في معهد الكويت للأبحاث العلمية الدكتور سالم الحجرف. وبدأت الزيارة بكلمة ترحيبية من عميد كلية الهندسة والبترول أ.د.حسين الخياط ، وبحضور كوكبة من أعضاء هيئة التدريس بالكلية وقياديين من المعهد ، حيث تهدف الزيارة إلى الإطلاع على الامكانات المتوفرة بالكلية في مجال الطاقة المتجددة.
وأكد الحجرف أن الزيارة جاءت لبحث سبل التعاون بين الجامعة والمعهد من خلال تشكيل فرق بحثية مكونة من أساتذة في الجامعة وباحثين في المعهد للتطرق لموضوعات مختلفة، مشيراً إلى ان الجامعة دائماً مركز القوة التي تتميز فيها الأبحاث الرئيسية أو المجردة في العلوم خصوصاً في الهندسة والفيزياء، مبيناً أن معهد الكويت للأبحاث العلمية لديه علاقة قوية مع القطاع الخاص وأيضاً مع القطاع العام وعملية إجراء أو تنفيذ الأبحاث التطبيقية.
كما تمنى أن تكون نتائج الجهود المتحدة بين الجهتين أفضل وأثرها على المجتمع أكبر، آملاً أن تتكلل بالنجاح وأن تكون ثمرة وباكورة هذا التعاون تنفيذ أبحاث علمية مشتركة، يتبادل من خلالها الباحثون من جامعة الكويت ومن معهد الكويت للأبحاث العلمية الخبرات حتى يكتب له النجاح ويكتب له الأثر الطيب على المجتمع.
وأكد أيضاً أن مشروع محطة الشقايا من أهم المشاريع التي يقوم بها KISR في الوقت الحالي حيث سيكتمل انجاز المرحلة الأولى للمشروع بحلول عام 2017 اذ يعد هذا المشروع خطوة في مشوار الألف ميل وستتبعها العديد من الخطوات لتأمين جزء من مصادر طاقة المستقبل للكويت مؤكدا أن الكويت ستكون على موعد مع انجازات اخرى بهذا الاتجاه بالقريب العاجل.
واضاف بأن مبادرة الشقايا استهدفت انشاء مجمع متكامل لإنتاج الطاقة الكهربائية باستخدام تقنيات مصادر الطاقة المتجددة ويشتمل على مزيج من تقنيات هذه الطاقة منها 1100 ميغاوات لطاقة حرارة الشمس و 750 ميغاوات لطاقة ضوء الشمس و 150 ميغاوات لطاقة الرياح.
كما أضاف الحجرف أن عدد المشاريع الخاصة بالطاقة الشمسية وترشيد الطاقة التي ينفذها المعهد وهي وضع ألواح شمسية على أسطح بعض المدارس في مبارك الكبير وربط 100 مدرسة بنظام التحكم عن بعد بالإضاءة والتكييف، واختيار 150 منزلا لتغطية اسطحها بالألواح الشمسية بمحطات صغيرة لإنتاج الطاقة وهذا المشروع مدعوم بالكامل من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، ومشاريع مواقف بعض الجمعيات التعاونية ووضع ألواح شمسية عليها، واختيار محطتي تعبئة وقود تابعتين لشركة النفط وتغطية اسطحهما بالألواح وكذلك مواقف شركة الغاز وتحويلها إلى ألواح شمسية، مشيرا أيضا إلى اتفاق مع الـ KOC والعمليات المشتركة في الوفرة لإنتاج بخار المياه الذي يحتاجون إليه في عمليات الإنتاج الخاصة بهم عبر الطاقات المتجددة.

شاهد أيضاً

” حمض الأكريلك ” ابتكار خريجي الهندسة الكيميائية

كتبـــت: فاتن معرفي .. تصوير: دعاء فاعور مشروع ” تصنيع حمض الأكريلك ” Acrylic Acid …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *